تسجيل أولى الاصابات بالسلالة الهندية في المغرب

كشفت تقارير إعلامية ، أن السلطات الصحية سجلت حالتين من السلالية الهندية لدى مصابين بفيروس كورونا المستجد بالدار البيضاء.


وأبرزت المصادر، أن تعليق المغرب للرحلات الجوية المتجهة إلى العديد من البلدان في العالم خوفا من تسلل سلالات متحورة بفيروس كورونا المستجد، مكن من بقاء المغرب بعبدا لوقت كبير عن هاته السلالات المتحورة (البرازيلية والجنوب الإفريقية)، إلى أن تم تسجيل حالتين لدى شقيقين بالدارالبيضاء محتملة أن يكون هناك مخالطون قد أصيبوا بالعدوى.


وجاء حسب نفس المصادر ضبط الحالة الأولى يوم الثلاثاء المنصرم، بعد إخضاع شاب يشتغل بوكالة للأسفار الاختبارات للفحوصات تبين أنه مصاب بالسلالة المتحورة الهندية.


وقد تم إخضاع حالة المصابة للمراقبة الصارمة من طرف الأطباء بمستشفى مولاي يوسف بالدارالبيضاء وظهور أعراض العدوى يوم الجمعة الأخير لدى شقيقه تم إخضاعه للمراقبة الصحية.


وكشفت المصادر، أنه في انتظار بلاغ توضيحي من وزارة الصحة، تؤكد مصادرها أن الوضع الصحي للحالة مستقر، في حين تم إخضاع المخالطين للبروتوكول الصحي الخاص في هذه الحالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى