وثيقة : تكشف عن حقيقة “القربالة” داخل مستشفى محمد الخامس وإخضاع الأطر الطبية للتحاليل المخبرية الخاصة بكوفيد

كشفت مذكرة صادرة عن وزارة الصحة، مديرية علم الأوبئة ومحاربة الأمراض عن عزمها إخضاع كل العاملين بالمؤسسات الاستشفائية لمختلف الأسلاك الطبية للتحليل المختبري الإجباري من أجل الكشف عن إصابتهم بفيروس كورونا من عدمه، وهذا بعد أن اتخذت السلطات قرار جعل المراكز الاستشفائية بكل من بن سليمان وبنكرير خاصة بمرضى كوفيد المستجد وبداية رفع الحجر الصحي. 

الحديث عن إخضاع الأسلاك الطبية لتحاليل شاملة بدأ تداولها مباشرة بعد الاعلان عن تخفيف إجراءات الحجر الصحي ونقل المصابين لمركزي بن كرير وبن سليمان، وحسب مصادر نفسه، فإن الوزارة حددث الاجراءات اللازمة اتخاذها بهذا الخصوص، حيث تم الكشف عن العاملين الواجب إخضاعهم لتحاليل مخبرية مع الحجر الصحي، وآخرين مطالبين باتخاذ الاجراءات الاحترازية الوقائية منا تم تحديدها.

وعليه جاء في المذكرة، أن المشتغلين بفريق كوفيد المستجد سيخضعون لتحاليل مخبرية في اليوم الأول مع خضوعهم للحجر الصحي ل 14 يوم والمراقبة الذاتية في حالة ظهور أي أعراض خلال مدة الحجر، سيخضع للتحاليل وعند انتهاء 14 اليوم سيم إجراء تحليلة إضافية لهم، فيما العاملين بالمستشفى سيخضعون للتحاليل مع الإجراءات الوقائية المعمول بها من تباعد ووضع قفازات وتنظيف وتعقيم وغيره.. وكذلك بالنسبة للعاملين بالمراكز الصحية، أما الإداريين والأطباء الاختصاصيين (طب العيون والأسنان والأنف والحلق والحنجرة، والأمراض التنفسية والانعاش) عليهم بالالتزام بالإجراءات الوقائية دون إخضاعهم لتحاليل مخبرية، أما المستخدمين في قطاع النظافة داخل المستشفى وحراس الأمن وغيرهم سيخضعون لتحاليل مخبرية مع الإجراءات الاحترازية الوقائية المعمول بها.

هذا الخيار يأتي في منعرج حاسم لمواجهة هذا الوباء ، لجعل جميع مدن المملكة مناطق تخفيف رقم 1 كما تعتزم الحكومة السيطرة على الوباء بشكل كلي، وإعادة المستشفيات للعمل الاعتيادي لها، كما هو الشأن بالنسبة لباقي المنشآت الصناعية والخدماتية التي تستعد لاستعادة نشاطها، حيث يتم الخضوع جميع العاملين بالقطاع الذي يستعد لاستئناف عمله لتحاليل مخبرية.

لهذا فالتحاليل المخبرية التي تخضع لها الأطر الصحية والمستخدمين هي إجراء يشمل جميع مستشفيات المملكة ولا يخص آسفي لوحدها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق