احتجاجات بالصويرة إثر وفاة مريض بالمستشفى

حج عشرات المواطنين بمدينة الصويرة، اليوم الأربعاء، أمام المستشفى الإقليمي سيدي محمد بن عبد الله بالصويرة، في وقفة احتجاجية تنديدا بما نعتوه “الوضع المزري للمركز الاستشفائي الإقليمي”.


رفع المحتجون خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظمت تحت شعار “الكرامة” العديد من الشعارات، تطالب فيها بضرورة التدخل لتصحيح الوضع داخل المستشفى الإقليمي، واستنكرت في عبارات مكتوبة على لافتات حملت من قبل المحتجين، لما وصفوه بـ”شبهة الإهمال المفضي لوفاة مريض داخل المركز الاستشفائي بالصويرة خلال الأسبوع الماضي”، مطالبين بفتح تحقيق في أسباب وفاة يوسف لشكر(36 سنة).

وفي تصريح سابق للمدير الإقليمي لوزارة الصحة بالصويرة، أوضح أن الذي كان يعاني من أوجاع نقل على إثرها إلى مستعجلات المستشفى، ليتم تحويله إلى فضاء كوفيد-19 من أجل الخضوع للتحاليل الطبية لأنه كان يعاني مشاكل تنفسية، فطالب الطبيب المعالج بإجراء كشف بالأشعة وتحاليل طبية للمريض، وفي صباح اليوم الموالي، تفاجأت الإدارة بعدم إخضاع المريض لفحص بالأشعة، مما دفع بمندوبية الصحة إلى فتح تحقيق في الموضوع لتحديد المسؤوليات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق