ممرضة تواجه السجن لأربعة أشهر بسبب تصويرها لسائح فرنسي مصاب بفيروس كورونا

أقدمت ممرضة متدربة في مستشفى ابن زهر بمراكش، على تصوير سائح فرنسي مصاب بفيروس كورونا، عند وصوله الى المستشفى، لتواجه بذلك الحبس النافذ لمدة أربعة أشهر.


وذكرت مصادر إعلامية أن الشابة العشرينية حاولت التصوير بهاتفها النقال الحالة عند وصولها الى المستشفى، قبل أن ينتبه لها أحد المسؤولين ويتم ضبطها ، وحجز هاتفها من طرف إدارة المستشفى، و إخبار عناصر الأمن الذين حلوا بعين المكان وتم اقتيادها الى مقر الدائرة الأمنية لتحرير محضر في حقها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق