حجز شاحنة محملة بالأكياس البلاستيكية كانت في طريقها إلى آسفي

أحبطت عناصر درك البيئة بسرية آسفي، محاولة تسويق ما يناهز خمسة أطنان و100 كلغ من الأكياس البلاستيكية المحظورة. وجرت عملية التوقيف والحجز التي نفذت أمس 23 يوليوز الجاري،  بمنطقة سبت جزولة إقليم أسفي.

علمت”آسفي تايمز ”بأن عملية اعتراض الشاحنة المشتبه فيها، والتي كانت محملة بالأكياس البلاستيكية معد للترويج بمناسبة عيد الأضحى المبارك، أسفرت عن حجز الحمولة المذكورة، والشاحنة الناقلة لها، إضافة إلى شخصين، السائق ومرافقه. وأفادت المصادر ذاتها بأن الشاحنة كانت قادمة من أكادير، وكانت متوجهة إلى آسفي لتسويق البلاستيك المحظور.

وجاء تدخل درك البيئة بسرية آسفي، لقطع الطريق على تجار البلاستيك الممنوع إنتاجه وتسويقه، بناء على معلومات تلقتها، تفيد بتواجد شاحنة محملة بالأكياس البلاستيكية الممنوعة بالمنطقة السالفة الذكر.

وقالت المصادر إن محاضر الضبط والحجز، تم تحريرها بتعليمات النيابة العامة لابتدائية آسفي. وتم وضع المتهمين تحت تدابير الحراسة النظرية رهن البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق