بالفيديو : بسبب شاب قدم من الدار البيضاء حضر عزاء.. حي بأكمله تحت الحجر الصحي.. ومصدر طبي يؤكد لم يفر الشاب لأي مكان

وضعت السلطات المحلية بآسفي، اليوم السبت 11 أبريل الجاري، بناء على حضور أحد الشبان لجنازة أبيه قادما من مدينة الدارالبيضاء، زنقة بحي الوراردة العشوائي تحت الحجر الصحي بسبب مخاوف من انتشار وباء « كورونا ».


وحسب معطيات حصلت عليها « آسفي تايمز » حصريا من مسؤول طبي، فإن هذا الشاب يقطن بهذا الحي وفي الثلاثينات من عمره، قدم لحضور جنازة أبيه الذي وافته المنية في الأسبوع الماضي، والتقى بالعديد ن الأشخاص حضروا العزاء.


ومباشرة بعدما توصلت السلطات المحلية بآسفي، بحضور الشاب قادما من مدينة الدارالبيضاء، تم تطويق زنقة بأكملها بحضور السلطات الأمنية، بسبب الخوف من أن يكون الشاب مصاب بفيروس كورونا، حيث استعانت المصالح المختصة بالقوات المساعدة والأمن الوطني لمنع الدخول أو الخروج من هذه الزنقة إلى حين انتهاء فترة الحجر الصحي لكافة القاطنين فيها، بسبب تحركات الشاب السالف ذكره، مع العلم أن التحريات الطبية حول عدد المخالطين لم تكن كافية، لكون الشاب لم يتم التأكد من إصابته بالفيروس بعد.


وحسب المعطيات المتوفرة، التي حصلت عليها آسفي تايمز من مسؤول رفيع المستوى ، فإن المصالح الطبية المختصة تجري تحريات شبه يومية حول الشاب ومستجدات حالته، وأنه شاب متفهم ولم يفر إلى أي جهة، بل هو شاب متفهم ويمتثل لكل الإجراءات الاحترازية لوقف انتشار محتمل بهذا الفيروس القاتل.


ولا تزال آسفي تحتضن نقاوتها من فيروس كورونا، إذ أن كل الحالات التي كان مشتبها فيها والتي خضعت للحجر الصحي سابقا إلى حدود اليوم جاءت سلبية.
المرجوا البقاء في المنازل وعدم الخروج منها إلا للضرورة القصوى، وحفظنا الله وإياكم من هظا الوباء، والأخضر منه الإشاعات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى