بالصور: بتر يد شاب إثر تعرضه لاعتداء من طرف أحد المشرملين

اهتزت مدينة اليوسفية، أخيرا، على وقع حالة اعتداء انتهت بمحالة بتر يد شاب ( محمد ابوفاريس) عشريني، بواسطة ضربة سلاح أبيض وجهها له الجانح الذي لم يكن سوى ابن حيه.

وحسب مصادر “آسفي تايمز”، فإن المعطيات الأولية للبحث كشفت أن الاعتداء جاء نتيجة نزاع بين الطرفين، حيث أن الضحية صاحب محل للألعاب الإلكترونية ، فيما الجاني زبون للضحية وكان قد أخذ لوحة التحكم ، قبل أن يتحول خلاف بينهما إلى عداوة ويقرر المتهم الانتقام من ابن حيه.

وأضافت المصادر ذاتها، أن المصالح الأمنية التابعة لأمن اليوسفية، تمكنت من إيقاف المتهم،بعدما نفذ هجومه على الضحية الذي نجا من الموت بأعجوبة بعد أن أغمي عليه، وتمكن ابن حيه من الفرار مباشرة، بعدما عمله الإجرامي، تاركا إياه مضرجا في دمائه وصراخ المواطنين الذين هالهم منظر الاعتداء.

وعلمت “آسفي تايمز”، أن الإصابة استدعت نقل الضحية على وجه السرعة إلى المستشفى،حيث نجح الطاقم الطبي في رتق الجرح وإعادة اليد اليسرى إلى مكانها الطبيعي في انتظار تماثله للشفاء، ومده بشهادة طبية مدتها 120 يوم.


وقد تم وضع المعتدي تحت تدابير الحراسة النظرية، وسيتم تقديمه يوم الخميس المقبل أمام أمام أنظار محكمة الاستئناف بآسفي للمحاكمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق